أخبارإسكان

مرحلة ” ذا كريبز ”  السكنى من ضمن قائمة المرشحين للفوز بجائزة سيتي سكيب للأسواق الناشئة لمشاريع المستقبل السكنية

       

       

       

       

       


 

حسين شُعير: چيفيرا هي مدينة سكنية على مدار العام، تقع على مساحة 5.5 مليون متر مربع في الساحل الشمالي المصرى. و بها واحدة من أطول الشواطئ الساحلية بمساحة 3.6 كيلومترات، بالإضافة إلى أكثر من 70٪ من المناظر الطبيعية والمناطق الخضراء.

علاء محمود: شرفً لنا أن نكون من ضمن المشاريع القليلة المُرشحة فى الأسواق الناشئة، وأنه شئ عظيم أن نحظى بالإهتمام العالمى للمشاريع المصرية الجديدة بالإضافة لشركات التصميم المصرية

تم ترشيح مرحلة ذا كريبز السكنى بمشروع چيفيرا (أحد أهم وأحدث مشاريع إنرشيا) للفوز بجائزة سيتي سكيب للأسواق الناشئة لمشاريع المستقبل السكنية من سيتي سكيب العالمية التي سيتم الإعلان عنها في نهاية شهر سبتمبر بدبى.

حيث تعد جوائز سيتي سكيب من أهم الجوائز التي تُمنح للأحياء السكنية ذات المواصفات المعمارية والهندسية المبتكرة. وبنائاً على ذلك تقوم هذه الجوائز بتعزيز و تمكين ريادة المشروعات العقارية المختلفة.

تقوم جوائز سيتى سكيب بتغطية عدة مجالات، مثل تقديم للمعماريين ومطوري العقارات منصة متطورة تمكنهم من مشاركة رؤيتهم لبناء مستقبل معماري سكني أفضل.

فقد تم إختيار مرحلة ذا كريبز السكني بچيفيرا للمنافسة هذا العام من بين 60 مشروع مرشح وآلاف المشاريع المسجلة من جميع الأسواق الناشئة .  وذلك بتصميم شركة أورا التي كانت شركة التصميم المصرية الوحيدة المختارة بالمسابقة.

حيث صرح حسين شُعير، مدير إدارة التطوير بشركة إنرشيا “يعد مرحلة ذا كريبز من الأحياء الفريدة من نوعها، ويرجع ذلك لتميز منازله بالمساحات الكبيرة، بالإضافة إلى وحداته التي تطل على المناظر الطبيعية، إلى جانب المساحات الواسعة للأنشطة الترفيهية”.

كما أوضح شعير أن مرحلة ذا كريبز ينتمي إلى چيفيرا – أحد أكبر وأحدث مشاريع إنرشيا -. حيث تعتبر چيفيرا الوجهة السكنية على مدار العام التي تقع على مساحة 5.5 مليون متر مربع في الساحل الشمالي المصرى. تضمن چيفيرا لسكانها التمتع بواحد من أطول الشواطئ الساحلية بمساحة 3.6 كيلومترات، بالإضافة إلى أكثر من 70٪ من المناظر الطبيعية والمناطق الخضراء. كما تقدم چيفيرا العديد من الخدمات التي تتضمن الفنادق والمرافق الرياضية والتعليمية والطبية، بالإضافة إلى مركز للمؤتمرات ومنطقة وسط المدينة وأكبر حديقة مركزية في الساحل الشمالي، وأخيراً تزويد السكان والمشترين المحتملين بتجربة حياة ساحلية ممتعة.

و أضاف شُعير أن شركة أورا هي عملاق التصميم الداخلي لمرحلة ذا كريبز السكنى، والتي تأسست للتصميم الداخلى والتنمية العمرانية . وتندرج مشاريعها ضمن مجموعة واسعة من القطاعات التي تتراوح بين المشاريع السكنية والتجارية مع الهدف الرئيسي لإنشاء مجتمعات سكانية جاذبة طويلة الأمد.

كما صرح علاء محمود، رئيس مجلس إدارة شركة أورا: ” شرفً لنا أن نكون من ضمن المشاريع القليلة المُرشحة فى الأسواق الناشئة، وأنه شئ عظيم أن نحظى بالإهتمام العالمى للمشاريع المصرية الجديدة بالإضافة لشركات التصميم المصرية. حيث أدى التعاون الناجح بين إنرشيا و أورا، إلى 4 مشاركات فى مسابقات عالمية حتى الان. متضمنه MIPIM 2018 ومهرجان العمارة العالمي 2019 ، وسيتي سكيب مصر 2019 ، وسيتي سكيب جلوبال 2019. جميع هذه المشاركات عكست الرؤية التعاونية الناجة بين الشركتين فى إنشاء چيفيرا بأعلى المستويات العالمية فى الإنشاء و التصميم”.

والجدير بالذكر إن محور مؤتمر سيتى سكيب هذا العام هو ” آفاق متجددة للتغير”. هذا المحور يشير لطرق تكيف القطاع العقاري مع التغيير من حيث التكنولوجيا والإستدامة والتغيرات في أنماط المستهلك والنمط التجاري.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *