بانوراما خبرية

زوجها وثق الحادثة من غرفة الفندق.. فقمة تهاجم سيدة في عرض البحر دون أن تجد من ينقذها

هذا ما شاهدته تلك المرأة بالأمس قبالة شاطئ كايمانا، رأس ضخم لأنثى فقمة، بفك يشبه فك التمساح، وفقًا للمدير التنفيذي لمركز الحفاظ على فقمات الراهب في هاواي، فبحسب المسؤولة في المركز، دانا جونز، فإن “من غير المسؤول” أن يظن شخص أن بإمكانه السباحة في الماء “لمجرد أنهم لا يرون الأم وجرائها على الشاطئ”.

كما أشارت جونز إلى أن الفقمة ” روكي كانت تحمي جروها، لم تهاجم هذه المرأة. استفزتها هذه المرأة من خلال التواجد في منطقتها”.

لكن زوج الضحية، الذي سجل الحادث بالفعل من غرفته بالفندق، قال في بيان مكتوب اليوم إنه كان على علم بالتحذيرات والتزموا بها. كما قال إن “روكي وجروها لم يكونا مرئيين عندما دخلت زوجته وما يصل إلى 10 سباحين آخرين إلى الماء”.

كما كانت السيدة ترتدي أيضًا قبعة سباحة، ويقول الزوج إنها لم تستطع سماع صراخ الناس من الشاطئ.

من جانبها، تقول دائرة الأراضي والموارد الطبيعية الأمريكية إن المرأة تعرضت للعض على وجهها وظهرها وذراعيها. بينما قال زوجها إنه اعتقد أنها ستموت. وأشارت الدائرة إلى أن السيدة لن تواجه غرامات حكومية لأنها لم تكن تعلم أن الفقمات كانت قريبة جدًا ولأنها لم تستفزهم عن قصد.

Print Friendly, PDF & Email