أخبارسياحة وطيران

مسجلة أرباح 91.9 مليون جنيه

أوراسكوم للتنمية مصر تحقق 903.8 مليون جنيه إيرادات خلال الربع الاول من 2020

10:12 م

* تحقيق إجمالى إيرادات بقيمة 903.8 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 1.0 مليار جنيه عن عام 2019 بإنخفاض قدره 10.5%.

* بلغت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاهلاك والاستهلاك 252.7 مليون جنيه مصري في الربع الأول من عام 2020، وهامش قدره 28,0% ... و بلغ صافي الأرباح 91,9 مليون جنية مصري.

* ارتفاع صافي المبيعات العقارية لتصل إلى 1,53 مليار جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 1.52 مليار جنيه عن عام 2019على الرغم من تأثير انتشار فيروس كورونا المستجد Covid-19.

* ارتفاع أرصدة محفظة العملاء العقارية بنسبة 112.4% لتصل إلى 9.5 مليار جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020. .. و ارتفاع إجمالي الإيرادات المؤجلة من العقارات بزيادة بنسبة 106.3٪ لتصل إلى 7.9 مليار جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020.

* توقيع ثلاث اتفاقيات لتطوير مدارس دولية في O West وتحقيق اجمالي تدفقات نقدية 535 مليون جنية مصري من هذه الاتفاقيات حتى تاريخه .. و ارتفاع الرصيد النقدي للشركة بنسبة 13.4٪ ليصل الي 1.29 مليار جنيه مصري مقابل 1.13 مليار جنيه مصري في السنة المالية 2019.

 

أصبح عام 2020  مليئًا بالتحديات ليس فقط لشركة أوراسكوم للتنمية مصر ولكن أيضًا للعالم كله. فقد بدأ عام 2020 بمؤشرات وأداء قوي لجميع القطاعات التشغيلية للشركة؛ ثم تحولت المؤشرات نحو الانخفاض في مارس 2020 بسبب الظروف غير المسبوقة الناتجة عن انتشار فيروس كرونا المستجد Covid-19. ومع ذلك، تمكنت المجموعة من الاستجابة بسرعة للأزمة الراهنة ووضعت مجموعة من الخطط التي تساعد على تجاوز هذه الأزمة والخروج منها بشكل أقوى.

بلغت إجمالى إيرادات 903.8 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 1.0 مليار جنيه عن عام 2019 بإنخفاض قدره 10.5%. وبلغ مجمل الربح 227,3 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 332,7 مليون جنيه مصري عن عام 2019. وبلغت الأرباح قبل خصم الفوائد والضرائب والاهلاك والاستهلاك والبنود غير النقدية 217,4 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 336.6 مليون جنيه مصري عن عام 2019 وبلغت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاهلاك والاستهلاك 252.7 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020. ومن الواضح تأثر هامش أرباح الشركة بشكل كبير بسبب الإغلاق الكامل لفنادق الشركة حيث أصدرت الحكومات تعليمات بإغلاق جميع الفنادق في الوجهات السياحية وايضاً تعليق رحلات الطيران الدولية من وإلى مصر اعتبارًا من 19 مارس 2020. ونتيجة تنوع القطاعات التشغيلية ومحفظة الأعمال لشركة أوراسكوم للتنمية مصر، فقد تم تحقيق صافي أرباح قدره 91.9 مليون جنيه مصري خلال الربع الاول من عام 2020 مقابل 188.6 مليون جنيه مصري عن عام 2019.

قامت الشركة خلال الفترة السابقة بالتركيز على الحفاظ على نتائج القوائم المالية ومراقبة السيولة النقدية. فقد ارتفع الرصيد النقدي للشركة بنسبة 13.4٪ إلى 1.29 مليار جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 1.13 مليار جنيه مصري خلال عام 2019. وكذلك انخفض رصيد القروض بنسبة 3,1٪ ليصل إلى3,17 مليار جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 3,28 مليار جنيه مصري خلال عام 2019. كما انخفض صافي الدين بنسبة 12% ليصل الي 1.88 مليار جنيه خلال الربع الاول لعام 2020 مقابل 2.13 مليار جنيه 2019. كما تمكنت المجموعة من تحقيق المزيد من التوفير في تكاليف التمويل في الربع الاول من عام 2020، والتى بلغت 79,6 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول 2020 مقابل 118,9 مليون جنيه مصري عن عام 2019 بنسبة إنخفاض قدرها 33,1٪. كما ارتفعت التدفقات النقدية من عمليات التشغيل بنسبة 43,8٪ لتصل إلى 312 مليون جنيه خلال الربع الأول من عام 2020.

وعلق عبد الحميد أبو يوسف -العضو المنتدب التنفيذي للشركة- قائلا: “على الرغم من الاضطرابات الناتجة عن انتشار فيروس كورونا المستجد Covid-19، فإن شركة أوراسكوم للتنمية مصر تثق في نموذج التشغيل والمركز المالي لقطاعات الشركة. حيث تتمتع أوراسكوم للتنمية مصر بمركز مالي قوي يتيح للشركة تغطية جميع الالتزامات القادمة وتوفير السيولة النقدية اللازمة خلال هذه الأوقات الصعبة. كما تعمل المجموعة على الاسراع في عمليات البناء والتشييد للالتزام بمواعيد تسليم الوحدات المتعاقد عليها في الوقت المحدد لها وكذلك أيضا للتحوط من خطر ارتفاع التضخم. كما شهدت مؤشرات المبيعات العقارية للشركة خلال شهري أبريل ومايو نتائج ايجابية والذى يدعو على التفاؤل تجاه حركة المبيعات خلال الفترة القادمة. هذا التفاؤل مرتبط ايضا بالحجوزات المسبقة للفنادق لشهري يوليو وأغسطس حيث أعلن منظمو الرحلات الألمان استعدادهم لإعادة رحلاتهم إلى مصر.

قطاع عقارات المجموعة: زيادة أرصدة محفظة العملاء العقارية، الإسراع في أعمال البناء؛ الالتزام بتسليم الوحدات المتعاقد عليها

واصلت صافي المبيعات العقارية للربع الأول من عام 2020 في الارتفاع بنسبة 0.6٪ لتصل إلى 1,53 مليار جنية خلال الربع الأول 2020 مقابل 1.52 مليار جنيه مصري عن عام 2019، على الرغم من الآثار السلبية الناتجة عن انتشار فيروس كورونا المستجد Covid-19. وهذا يوكد ان العقارات مازال الاختيار الأمثل للحفاظ على الثروات. فقد ارتفع عدد الوحدات المتعاقد عليها إلى 240 وحدة خلال الربع الأول من عام 2020. وتعتبر مبيعات مشروع O West الاكبر بين مبيعات المجموعة (64,0٪ من المبيعات)، تليها الجونة (29.3٪ من المبيعات)، وأخيرًا مكادي هايتس والفيوم (6.6% من المبيعات). انخفضت الإيرادات بنسبة 6.5٪ لتصل إلى 461,0 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 492.9 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2019. وانخفض صافي الربح قبل خصم الفوائد والضرائب والاهلاك والاستهلاك بنسبة 29,8٪ ليصل إلى 140,8 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 200,7 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2019، وذلك نتيجة زيادة المبيعات من الشقق السكنية مقارنة بزيادة مبيعات الفيلات التي تسجل إيرادات الجزء المعترف به من أراضي الفيلات مباشرة خلال الربع الأول من عام 2019. كما ارتفع إجمالي الإيرادات المؤجلة من العقارات التي لم يتم الاعتراف بها ضمن القوائم المالية للمجموعة للفترات المالية الممتدة حتى عام 2023 بزيادة بنسبة 106.3٪ لتصل إلى 7.9 مليار جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 3.8 مليار جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2019. ومن ناحية أخري ارتفعت أرصدة محفظة العملاء العقارية بنسبة 112,4٪ لتصل إلى9,5 مليار جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقارنة بـ 4.5 مليار جنيه مصري عن عام 2019.

قطاع فنادق المجموعة: بداية قوية تتحول إلى عام مليء بالتحديات لقطاع الأعمال السياحية

كان أداء فنادق الشركة منذ بداية العام الحالي يعمل بشكل جيد حيث حققت الفنادق نمو في الإيرادات ومعدلات الإشغال لشهري يناير وفبراير، ومع ذلك، بدأ التأثير على نتائج أعمال الشركة بداية من شهر مارس مع انتشار فيروس كورونا المستجد مما أدى إلى العديد من الاجراءات التي اتخذتها الحكومات العالمية على سبيل المثال الإجراءات الخاصة بتشجيع التباعد الاجتماعي وفرض إجراءات الحظر وتطبيق قيود على السفر وإيقاف الرحلات الجوية حول العالم. كما اصدرت الحكومة قرارات بإغلاق الفنادق في مختلف المدن السياحية وأوقفت جميع الانشطة والمؤتمرات والمطاعم والمقاهي وفرضت حظرًا جزئيًا على مواطنيها.وانخفضت إجمالي إيرادات الفنادق بنسبة 25.8٪ لتصل إلى 265.0 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 357.3 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول 2019. وانخفضت قيمة اجمالي الأرباح التشغيلية للفنادق بنسبة 43.3٪ لتصل الي 84.8 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 149.6 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول 2019. وسجلت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك انخفاض بنسبة 45.3٪ لتصل إلى 68.8 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 125.7 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2019. لقد تم استغلال وقت التعليق المؤقت لتشغيل الفنادق لمراقبة إرشادات منظمة الصحة العالمية والإجراءات الحكومية المتعلقة بالصحة العامة لعمل مجموعة من الإجراءات والقواعد الصحية  والبدء فى تطبيقها وتدريب الموظفين عليها والتي تضمن وتحرص على استمرار الفنادق في توفير الإقامة الأمنة للنزلاء والعاملين.

قطاع إدارة المدن: استمرار النمو والتوسع في الأنشطة مما ينعكس بشكل إيجابي على الايرادات

واصل قطاع إدارة المدن نتائجه الإيجابية ومساهمته في نتائج أعمال الشركة بشكل إيجابي. وارتفعت الايرادات بنسبة 11,3٪ لتصل إلى 177,8 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 159,8 مليون جنيه مصري عن عام 2019. كما ارتفعت الأرباح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك بنسبة 19,1٪ لتصل إلى 38,0 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 31,9 مليون جنيه مصري عن عام 2019. وجاءت الزيادة الملحوظة في الإيرادات وصافي الربح قبل الفوائد والضرائب والإهلاك والاستهلاك نتيجة زيادة الإيرادات الناتجة من المرافق والخدمات المقدمة من المياه والكهرباء، حيث ارتفع استهلاك هذه المرافق نتيجة تفضيل أصحاب المنازل لقضاء وقت الحظر في الجونة عن القاهرة. كما شهدت محفظة الإيجارات نمو في الايرادات نتيجة ايجارات المارينا الي جانب ايرادات المرافق والخدمات المقدمة وخدمات الصيانة.

الأحداث اللاحقة لتاريخ المركز المالي

أعلنت الحكومة المصرية رسميًا بإعادة فتح الفنادق والمنتجعات اعتباراً من يوم 15 مايو 2020 أمام السياحة الداخلية، بعد توقف نشاطها واغلاقها منذ 19 مارس 2020. وتم السماح للفنادق بالعمل بحد أقصى 25٪ من طاقتها الاستيعابية حتى 1 يونيو 2020 ثم بنسبة 50٪ من طاقتها اعتباراً من 2 يونيو 2020. سيكون عدد النزلاء وفقًا للضوابط العامة لمنظمة الصحة العالمية (WHO) والتدابير الطبية الازمة لضمان جودة أدوات الوقاية الشخصية ومواد التعقيم. وبناء على ذلك، قامت الشركة بفتح 25% من مخزونها الفندقي (ممثلة في 513 غرفة فندقية) في الجونة بدءًا من 17 مايو وقامت بفتح 126 غرفة فندقية في طابا هايتس و13 غرفة فندقية في فندق الفيوم في 21 مايو 2020. على الرغم من الإطار الزمني القصير الذي أعلنت فيه الحكومة عن إعادة فتح الفنادق، إلا أن الشركة تشهد انتعاشًا سريعًا في حجوزات الفنادق. من بين مخزون 25٪ الذي تم افتتاحه في الجونة، قد تم تسجيل نسبة اشغال تصل الي 59٪ خلال عطلة العيد و40٪ في طابا هايتس.

في إطار إيجابي، أعلنت شركة Condor، إحدى شركات الطيران الألمانية لرحلات التشارتر، أنها ستعيد إطلاق جدول رحلاتها الصيفية إلى مطار الغردقة اعتبارًا من 25 يونيو 2020 وتم بالفعل تسجيل حجوزات مسبقة من منظمي الرحلات الألمان والهولنديين الذين تم العمل معهم من قبل.

المؤشرات الإسترشادية للنمو المتوقع خلال عام 2020

وتضع الشركة الأولوية الاولى الحفاظ على صحة وسلامة فريق الإدارة، العملاء، الشركاء والمدن التي تعمل فيها. وفى هذا الصدد اتخذت الشركة العديد من الإجراءات لحماية موظفيها وتأمين بيئة عمل ومعيشة آمنة. فقد تم تحقيق مستوى عالي جدًا من النظافة والسلامة في جميع مقرات ومكاتب الشركة وتم تنفيذ تدابير وقائية تتماشى مع الإرشادات التي وضعتها السلطات الصحية. بينما قامت الشركة باتخاذ العديد من الإجراءات والتدابير الاحترازية في ظل الظروف الحالية لضمان استقرار الاعمال والحفاظ على التكاليف لتحقيق الربحية.

كانت الشركة مستعدة بشكل فعال وسريع لتنفيذ الإجراءات الاحترازية اللازمة لتقليل الإنفاق والحفاظ على النقدية لأطول فترة ممكنة لضمان استقرار تسيير اعمال المجموعة، والحفاظ على عمليات التشغيل وتنفيذ الاستثمارات المخطط لها بمجرد عودة العمل بشكل طبيعي وذلك لتحقيق الأهداف الاستراتيجية والمالية المخطط لها مسبقا. وتتمتع أوراسكوم للتنمية مصر بمركز مالي قوي يتيح للشركة تغطية جميع الالتزامات القادمة وتوفير السيولة النقدية اللازمة خلال هذه الأوقات الصعبة.

لا تزال المجموعة عند موقفها السابق بشأن تعليق المؤشرات الإسترشادية المتوقعة خلال عام 2020؛ ومع ذلك، سوف تقوم الشركة بتقديم المزيد من المعلومات خلال اجتماع عرض نتائج أعمال الفترات المالية القادمة والتواصل مع السوق وفقا للمستجدات والتغيرات. وبدءاً من مايو 2020، تعمل المجموعة على الاسراع في عمليات البناء والتشييد للإلتزام بمواعيد تسليم الوحدات المتعاقد عليها في الوقت المحدد لها وللتحوط أيضا من خطر ارتفاع التضخم وقد شهدت مؤشرات المبيعات العقارية للشركة نتائج إيجابية على مدى الشهرين الماضيين. حيث بلغ إجمالي العقود والحجوزات 570.8 مليون جنيه  مصري في أبريل 2020 وواصلت المبيعات العقارية في الصعود  في مايو 2020 حيث سجلت اجمالي العقود والحجوزات 766.0 مليون جنيه مصري مقابل  975.7 مليون جنية مصري خلال مايو 2019 مما يشير إلى الاتجاه إيجابي للمبيعات خلال الفترة القادمة.

كما تتطلع الشركة إلى الاستئناف التدريجي للرحلات الدولية في المطارات المصرية. فبعد إعلان شركة Condor عن استئناف برنامج الرحلات الصيفية إلى مصر، شهدت فنادق الجونة قفزة في الحجوزات المستقبلية للغرف الفندقية. سوف تستمر حجوزات اللحظات الأخيرة في السيطرة على الموقف، ولكن شروط الحجز المرنة التي تم وضعها مؤخرًا وإعلان المجموعة عن بروتوكول الصحة والتعقيم وتطبيق جميع إجراءات السلامة والنظافة الرسمية والذي تم التأكيد عليه من قبل شركات الاعتماد الدولية الكبرى مما انعكس بشكل إيجابي على حجوزات الفنادق.

وقد عملت الشركة بقوة على تنفيذ أهداف واستراتيجية المجموعة التي تم التنويه عنها سابقًا والتي تهدف الي الإسراع في عمليات تطوير الاراضي في عام 2020 وما يليها حيث سيساعد ذلك على معرفة القيمة العادلة للأراضي ، وكذلك توفير التدفقات النقدية مما يساعد من الإسراع في عمليات تطوير المدن.

نبذة عن المدن

الجونة، البحر الأحمر

تأثرت فنادق الجونة سلباً نتيجة قيود السفر وتعليق الرحلات الجوية وإغلاق الوجهات السياحية حول العالم بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد. فقد تم إغلاق الفنادق اعتبارًا من 19 مارس 2020 حتى 17 مايو 2020. انخفضت إجمالي الإيرادات بنسبة 21.1٪ لتصل إلى 233.8 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 296.4 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2019 إلى 233.8 مليون جنيه عن عام 2020. وانخفضت  أيضًا اجمالي الأرباح التشغيلية بنسبة 36.5٪ لتصل إلى 96.7 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول 2020 مقابل 152.2 مليون جنيه مصري عن عام 2019.  وبلغت اجمالي الايرادات بالنسبة للغرف المتاحة 1,002 جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 1,326 جنيه مصري عن عام 2019. كما بلغت نسب الإشغال في الربع الحالي 64٪ مقابل 83% عن عام 2019. وسجلت أسعار الغرف 1,077 جنيهًا مصريًا خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 1,111 جنيهًا مصريًا عن عام 2019.

من ناحية أخرى، ارتفعت صافي المبيعات العقارية بنسبة 3,3٪ لتصل إلى 448,9 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 434,7 مليون جنيه مصري عن عام 2019. وخلال عام 2020 تم إضافة مخزون وحدات جديده في مشروع “فيلات انشنت ساندز”، ” سابينا Cyan”” بقيمة 754 مليون جنيه مصري إلى جانب مشروع “فنادير مارينا” -شقق عقارية فاخرة تطل على المارينا. والجدير بالذكر، فقد نجحت الشركة في رفع متوسط سعر المتر وخفض عدد الوحدات المباعة وذلك للحفاظ على نفس المستوى من الجودة التي تشتهر بها الجونة حيث ارتفع متوسط ​​سعر البيع للمتر المربع بنسبة 22,4٪ ليصل إلى 54,105 جنيه مصري، وانخفض عدد الوحدات المباعة بنسبة 18,8٪ لتصل إلى 52 وحدة خلال الربع الأول من عام 2020. وقد قامت الشركة في شهر مايو 2020 في الإسراع من عمليات البناء وتلتزم بمواعيد تسليم الوحدات المتعاقد عليها في الوقت المحدد لها. وعلى مستوى الانشاءات فيلاحظ تقدم ملحوظ في عملية بناء شقق أبو تيج هيل والمرحلة الثانية والثالثة من مشروع طويلة، ومشروع أم جمر وفنادير باي 2 للانتهاء من أعمال البناء والتسليم خلال عام 2020. وارتفعت الإيرادات العقارية بنسبة 12,2٪ لتصل إلى 386,5 مليون جنيه خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 344,4 مليون جنيه مصري عن عام 2019.

واصل قطاع إدارة المدن أداءه الإيجابي، حيث ارتفعت الإيرادات بنسبة 11.2٪ لتصل إلى 168.3 مليون جنيه مصري في الربع الأول من عام 2020 مقابل 151.4 مليون جنيه عن عام 2019. وجاءت الزيادة الملحوظة في الإيرادات نتيجة زيادة الإيرادات الناتجة من المرافق والخدمات المقدمة من المياه والكهرباء، ايرادات المرافق والخدمات، ايجارات المارينا وخدمات الصيانة.

مشروع (O West)

واصل مشروع O West تقديم أرقام مبيعات قوية نتيجة استراتيجية الشركة لتقديم مزيج من الوحدات التي صممت خصيصًا لتلبي احتياجات الطلب وديناميكية السوق في الوقت الحاضر حيث في يناير 2020 تم طرح مرحلتين جديدتين “Whyt” ” و “Tulwa” بإجمالي مخزون قدره 3.0 مليار جنيه مصري. تشمل المرحلتان مجموعة من التاون هوس والتوين هاوس والفيلات والشقق. ارتفع صافي المبيعات العقارات بنسبة 4.8٪ ليصل إلى 981.6 مليون جنيه مصري في الربع الأول من عام 2020 مقابل 936.2 مليون جنيه مصري عن 2019. بينما بلغ إجمالي إيرادات O West 64,0 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول 2020 مقابل 140,3 مليون جنيه عن عام 2019. الجدير بالذكر أن الربع الأول من عام 2020 يشمل 301.4 مليون جنيه مصري من المبيعات التجارية (اتفاقيات تطوير المدارس).  حيث تمكنت الشركة من توقيع ثلاث اتفاقيات لتطوير مدارس دولية إحداهما مع أحد المستثمرين لتطوير مدرسة دولية تحت إدارة ” Kent College والأخرى مع القاهرة للاستثمار والتنمية العقارية (CIRA) لتطوير مدرسة ساكسوني الدولية (SIS) Saxony International School ومدرسة كولومبيا البريطانية الكندية الدولية (BCCIS) وأخيراً مع مدارس نرمين إسماعيل(NIS) لتطوير مدرستين دوليتين. فإن تلك الاتفاقيات في المجال التعليمي والتي تمكنت الشركة من إتمامها بنجاح منذ بداية عام 2020 أدت إلى تحقيق اجمالي تدفقات نقدية 535,0 مليون جنيه مصري.  والجدير بالذكر أن عائدات اتفاقيات تطوير المدارس ستبدأ تنعكس على النتائج اعتبارًا من الربع الثاني من عام 2020.

كما بدأت اعمال الانشاءات في O West ، وتتقدم الاعمال بكامل قوتها واستمرت خلال عطلة العيد مع ظهور أول هيكل انشائي لوحدة. وقد تم إنشاء فريق عمل لوضع خطة استباقية لمعالجة مخاوف وشكوك الاثار الناتجة عن انتشار فيروس كورونا. وقد اتخذت الشركة كأولوية قصوى العديد من الإجراءات لحماية والحفاظ على صحة موظفيها، والمقاولين، والاستشاريين، والشركاء.

مكادي هايتس، البحر الأحمر

خلال الربع الأول من عام 2020، تم طرح مرحلتين جديدتين “Bayou” و “Jade”.  حيث تتضمن المرحلتان فيلات التوين هاوس وشقق كاملة التشطيب بإجمالي مخزون 120 مليون جنيه مصري. بلغت صافي المبيعات العقارية 90,7 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 135,8 مليون جنيه عن عام 2019. وتشهد أعمال بناء المرحلة الثانية من المشروع تقدم ملحوظاً مع خطط للتسليم في عام 2022. كما تم الانتهاء من بناء ملعب كرة القدم في الكلوب هاوس. وارتفعت الإيرادات العقارية بنسبة 16,7٪ لتصل إلى 5,6 مليون جنيه خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 4.8 مليون جنيه عن عام 2019. ومع التقدم في الانشاءات من المتوقع أن ترتفع الإيرادات خلال الفترات المالية المقبلة. كما ارتفعت إيرادات قطاع إدارة المدن بنسبة 26,5٪ لتصل إلى 4.3 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 3,4 مليون جنيه مصري عن عام 2019. وارتفعت إجمالي الإيرادات مكادي هايتس بنسبة 11.6٪ خلال الربع الأول من عام 2020 لتصل إلى 13,5 مليون جنيه مقابل 12,1 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول 2019.

طابا هايتس، سيناء

كانت المجموعة تتوقع زيادة عدد السائحين الوافدين إلى مرتفعات طابا في عام 2020، حيث خططت العديد من الدول الأوروبية لزيادة الرحلات الجوية إلى مطار طابا بعد أن رفعت السلطات الألمانية حظر السفر على مطار طابا. وتمكنت الشركة من زيادة الإشغال في غضون شهرين من العام. ومع ذلك، مع انتشار فيروس كورونا المستجد Covid-19 في مارس 2020 فقد قام منظم الرحلات والشريك الرئيسي أحد أكبر الشركاء في سوق شرق أوروبا بتعليق جميع الرحلات الحالية والمخطط لها بدءًا من 11 مارس. وأعقب ذلك أيضًا اجراءات الحكومة بشأن إغلاق جميع الفنادق بدءًا من 19 مارس 2020. والذى أدى إلى إنخفض معدل الإشغال إلى 28٪ مقابل 37% خلال الربع الأول من عام 2019. وبلغ اجمالي الايرادات بالنسبة للغرف المتاحة 197 جنيهًا مصريًا للغرفة مقابل 288 جنيهًا مصريًا للغرفة عن عام 2019. كذلك انخفض أسعار الغرف ليصل إلى 423 جنيهًا مصريًا خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 439 جنيه مصري عن عام 2019. أيضاً انخفضت إيرادات الفنادق بنسبة 27.6٪ لتصل إلى 24.1 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 33.3 مليون جنيه عن عام 2019 ، بلغت إجمالي إيرادات طابا هايتس 27.1 مليون جنيه مصري خلال الربع الأول من عام 2020 مقابل 38.2 مليون جنيه مصري عن عام 2019. وتماشياً مع إجراءات الشركة لخفض التكاليف لهذه الفترة، فقد تم فتح فندق “ستراند بيتش آند جولف ريزورت” فقط ويشمل 503 غرفة، بعد أن سمحت الحكومة بإعادة فتح الفنادق والمنتجعات في 15 مايو 2020 للسياحة الداخلية. بالإضافة إلى ذلك تم إيقاف عمليات التجديد عبر الفنادق والتي بدأت بنهاية عام 2019.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق