صناعة

في الربع الأول من 2020

” مصر للأسمنت – قنا ” تحقق صافي أرباح مجمعة  بقيمة 47 مليون جنيه 

* ارتفاع صافي الإيرادات المجمعة بنسبة 6% مقارنة بنفس الفترة من عام 2019.

* زيادة صافي الأرباح المجمعة من 12 مليون جنيه إلى 47 مليون جنيه في الربع الأول من 2020.

* نمو صافي الإيرادات المستقلة للشركة بنسبة 5.5%

* تقلص إجمالي المديونية المستقله من 607 مليون جنيه إلى 485 مليون جنيه، بنسبة 20%.

* م. طلعت: " في ظل ظروف السوق الحالية التي تشهد فائضاً في الإنتاج يقابله انكماشاً في الاستهلاك وانخفاضاً في الأسعار، سوف يساهم الأداء الاستثنائي للشركة في الربع الأول من عام 2020 إلى تخفيف تداعيات فيروس كورونا."

 

أفصحت مصر للأسمنت – قنا، والمدرجة بالبورصة المصرية، عن نتائج أعمال الربع الأول من العام المالي 2020، حيث ارتفعت صافي الأرباح المجمعة للمجموعة إلى 47 مليون جنيه مقابل 12 مليون جنيه عن ذات الفترة من العام الماضي. هذا ونجحت المجموعة في تحقيق نمو في صافي إيرادات مجمعة بزيادة قدرها 2.6%، حيث سجلت نتائج الربع الأول من عام 2020 حوالي 816 مليون جنيه مقارنة بـ795 مليون جنيه عن نفس الفترة من عام 2019.

وتظهر نتائج أعمال مصر للأسمنت – قنا المستقلة أداءاً استثنائياً في الربع الأول من عام 2020، وذلك بفضل زيادة الإيرادات بنسبة 5.5% ، لتحقق 363 مليون جنيه مقابل 344 مليون جنيه في العام السابق، فضلاً عن انخفاض تكلفة المبيعات للطن بنسبة 4% لتسجل 560 جنيه للطن فى الربع الاول من 2020 مقابل 584 جنيه للطن عن نفس الفتره من العام الماضي  وكذلك انخفاض المصاريف العمومية والإدارية والبيعيه بنسبة 28% لتسجل 16 مليون جنيه في الربع الأول من 2020، مقارنة بـ 22 مليون جنيه عن نفس الفترة عام 2019. وبتطوير سياسة التشغيل وتحسن تكالفيها فضلاً عن تعزيز كفاءة أداء المصنع والتوسع في استهداف الأسواق المجاورة، نمت الأرباح التشغيلية للشركة بنسبة 23% لتصبح 59 مليون جنيه في الربع الأول من 2020 مقابل 48 مليون جنيه في الربع الأول من 2019. ونتاجاً لما سبق، ارتفعت صافي الأرباح المستقلة للشركة لتسجل 33 مليون جنيه في الربع الأول من عام 2020 مقابل 12 مليون جنيه لنفس الفترة من العام الماضي.

هذا وترجع زيادة ربحية مصر للأسمنت – قنا في الربع الأول من عام 2020 إلى إيمان المجموعة بدعم استراتيجية تبادل الخبرات بين شركاتها ومصانعها فضلاً عن حسن إدارة مواردها المالية وتقلص المديونية بنسبة 20%، لتنخفض من 607 مليون جنيه إلى 485 مليون جنيه، الأمر الذي ساهم في نمو صافي التدفقات النقدية ب 48 مليون جنيه في الثلاث أشهر الأولى من عام 2020، مقابل  نمو بحوالي 12.5 مليون جنيه عن ذات الفترة من عام 2019.

في هذا الصدد، عقب المهندس/ طارق طلعت – العضو المنتدب لشركة مصر للأسمنت – قنا قائلاً: “في ظل ظروف السوق الحالية التي تشهد فائضاً في الإنتاج يقابله انكماشاً في الاستهلاك وانخفاضاً في الأسعار، سوف يساهم الأداء الاستثنائي للشركة في الربع الأول من عام 2020 في التخفيف من تداعيات فيروس كورونا، حيث فاقت نتائج الأعمال كافة التوقعات المرجوة ونمت الشركة بربحيتها لتبرهن على أن شركة مصر للأسمنت – قنا تسير بخطى واثقة على الدرب الصحيح لتحقق صافي أرباح مستقلة تصل إلى 73 مليون جنيه طبقاً للموازنة المالية المعتمدة لعام 2020.”

وحول نتائج الأعمال المتوقعة للنصف الثاني من عام 2020، صرح سيادته قائلاً: “على الرغم من التحديات الصعبة التي تواجه صناعة الأسمنت حالياً، إلا أن المساعي الجادة للدولة سوف تؤتي بثمارها في المستقبل القريب. فبطرح العديد من الأراضي بشتى أرجاء مصر والاستثمار الأمثل في المدن الجديدة كدمياط الجديدة والمنصورة الجديدة والعلمين الجديدة وغيرهم، سوف تسهم تلك المشروعات القومية الضخمة في إنعاش ذلك القطاع الحيوي ونمو الطلب بشكل ملحوظ ومن ثم النهوض بصناعة الأسمنت المصرية.”

ومن جانبه، أثنى اللواء أركان حرب/ السيد عبد الفتاح حرحور، رئيس مجلس إدارة شركة مصر للأسمنت – قنا على الأداء المشرف للعاملين بالشركة في ظل الظروف الراهنة، حيث صرح سيادته قائلاً: “ما كان لنا أن نحقق تلك النتائج غير المسبوقة لولا تضافر جهود كافة العاملين بالشركة والذين لم يدخروا جهداً في الالتزام بدورهم الوطني لضمان سير العملية الإنتاجية على أكمل وجه. ففي ضوء تفشي فيروس كورونا، أخذت شركة مصر للأسمنت – قنا على عاتقها اتباع أقصى التدابير الوقائية طبقاً لتوصيات وزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية لخلق مناخ آمن للعمل، حيث عملت الشركة جاهدة على تطوير استراتيجيتها للسلامة والصحة المهنية لتشمل اجراءات سياستها الجديدة سبل التكييف والتعامل السليم مع الوباء ومستجداته بمصانع الشركة ومقراتها الإدارية. من هنا، لا يسعني إلا أن أتوجه بجزيل الشكر والعرفان للسيد المهندس/ طارق طلعت – العضو المنتدب لشركة مصر للأسمنت – قنا على مجهوداته المضنية لعبور تلك الفترة الحرجة بسلام بل وتعظيم الاستفادة منها بتطوير منهاجياتنا للعمل للنهوض بإنتاجية وربحية الشركة والمجموعة على حد السواء في الفترة القادمة.”

تأسست شركة مصر للأسمنت – قنا عام 1997 برأس مال مصدر 300 مليون جنيه وبطاقة إنتاجية تصل إلى 2 مليون طن سنوياً لإنتاج الأسمنت بمختلف أنواعه. تمتلك الشركة حصة 60% من شركة أسمنت بورتلاند المنيا التي تقدر طاقتها التصميمية بـ 2 مليون طن سنوياً، كما تمتلك الشركة حصة حاكمة في شركة أسيكو للخرسانة الجاهزة بنسبة 100%، وذلك لإنتاج 500 ألف متر مكعب من الخرسانة الجاهزة من خلال 9 محطات للخرسانة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق