بانوراما خبرية

السعودية.. عدد عناصر الأمن وحجم الحضور بخطبة محمد العيسى في وقفة عرفة بعد “دعوات مقاطعة” يثير تفاعلا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورا ومقاطع فيديو من حجم الحضور الكبير لخطبة يوم عرفة في مسجد نمرة التي ألقاها محمد العيسى، الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، رئيس هيئة علماء المسلمين، الأمر الذي أثار تفاعلا.

مشهد الحجاج في مسجد نمرة بعد دعوات المقاطعة يؤكد لك ان الجميع قد سئم من الانقياد خلف تلك اللحى المُستأجرة الاخونجية الداعية الى التطرّف والشذّ عن الجماعة! فسبحان من جعل جهودهم “وبالاً عليهم” ، فقد اعطونا مثالاً حياً على عدم تأثيرهم وان الداعمين لهم مجرد حسابات وهمية لا وزن لها. https://t.co/6Tg4Ytrvwj

وألقى النشطاء الضوء بصور لعدد المصلين الكبير بعد “دعوات مقاطعة”، حيث نشر صاحب حساب سلمان بن حثلين صورا بتغريدة قال فيها: “مشهد الحجاج في مسجد نمرة بعد دعوات المقاطعة يؤكد لك ان الجميع قد سئم من الانقياد خلف تلك اللحى المُستأجرة الاخونجية الداعية الى التطرّف والشذّ عن الجماعة! فسبحان من جعل جهودهم ’وبالاً عليهم‘، فقد اعطونا مثالاً حياً على عدم تأثيرهم وان الداعمين لهم مجرد حسابات وهمية لا وزن لها”.

قصر الخطبة من هدي النبي وطبعا مرجعيتكم انتم البيطري في المقطم عدد العناصر الامنيه لانكم ارهابيين ولا يردعكم دين او مسجد او ارواح .. فجر اسلافكم في الحرم المكي الشريف وفي الحرم النبوي خل عاد مسجد نمره والخطيب سيستمر باذن الله كل عام في هذا التشريف رضيت انت ومعازيبك والا انرضيتم https://t.co/0d7RzoCEgW

وحول عدد العناصر الأمنية خلال خطبة عرفة وربطها بشخص محمد العيسى، تداول نشطاء صورا من خطب عرفة خلال سنوات سابقة ملقين الضوء على أنه إجراء أمني روتيني.

والله يا اللي جالسين يسوننها جماعة الاخوان هذي الايام ماهي امور مسلمين ولا تمت للاسلام بصله لانهم يحاولون يثيرون الفتنة و يفسدون فريضه الحج بالحملات و الكذب و التدليس و الاشاعات الكاذبه اللي يطلعونها قبل كم يوم شانين هجوم على الشيخ #محمد_العيسى و امس مطلعين اشاعة عن رجال الامن https://t.co/hppp6V8h9N

وكان تعيين الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي، خطيبا ليوم عرفة بالسعودية قد أثار ردود فعل واسعة على تويتر، إذ رحب عدد من المغردين باختيار داعية “وسطي” ليخطب بالناس في هذه المناسبة الدينية في حين ذهب بعض لتوجيه انتقادات على هذا الاختيار.

Print Friendly, PDF & Email