بورصة

اجتماع الفيدرالي يسرق أضواء الأسواق العالمية هذا الأسبوع

مباشر – سالي إسماعيل: تتجه الأضواء نحو أكبر بنك مركزي في العالم في الأسبوع الجاري، حيث من المقرر أن يعقد اجتماعه للسياسة النقدية، وسط مراقبة عدد من التطورات في كافة أنحاء العالم.

لكن مع ذلك من غير المتوقع حدوث تغييرات كبيرة، بعدما استبعد مسؤولي المركزي الأمريكي بشكل واضح التحول إلى سياسة معدلات الفائدة السالبة.

ويصاحب هذا التركيز الإفصاح عن القراءة النهائية للنمو الاقتصادي في بعض الدول إضافة إلى حديث رئيسة البنك المركزي الأوروبي.

بيانات النمو

تعلن اليابان يوم الإثنين المقبل القراءة النهائية لأداء الاقتصاد عن الربع الأول من العام الجاري، مع حقيقة أن التقديرات الأولية أشارت إلى وقوع البلاد في حالة من الركود.

كما تصدر منطقة اليورو القراءة المعدلة لأداء الناتج المحلي الإجمالي في أول ثلاثة أشهر من العام الحالي وذلك في اليوم التالي، وسط توقعات انكماشه بوتيرة قياسية.

حديث لاجارد

من المقرر أن تُدلي رئيسة البنك المركزي الأوروبي “كريستين لاجارد” بشهادتها أمام لجنة الشؤون الاقتصادية والنقدية في البرلمان الأوروبي يوم الإثنين وذلك عبر الإنترنت.

وكان المركزي الأوروبي عزز برنامج شراء السندات الطارئ ذات الصلة بالوباء بنحو 600 مليار يورو إضافية ليصل إلى 1.35 تريليون يورو، لكنه أبقى معدلات الفائدة دون تغيير.

اجتماع الفيدرالي

يعتزم بنك الاحتياطي الفيدرالي عقد اجتماع السياسة النقدية يوم الأربعاء المقبل وسط توقعات بالإبقاء على معدل الفائدة عند مستواه الحالي الذي يتراوح بين صفر إلى 0.25 بالمائة.

ومن المقرر أن يعقب قرار السياسة النقدية مؤتمراً صحفياً لرئيس المركز الأمريكي “جيروم باول” للتحدث عن تطورات الاقتصاد مؤخراً.

اجتماعات مجموعة اليورو

يشهد يوم الخميس القادم عقد اجتماعات مجموعة اليورو “يوروجروب” لمناقشئة مجموعة من الموضوعات المالية مثل آليات الدعم.

وفي العادة تعقد هذه الاجتماعات بمشاركة رئيس مجموعة اليورو ووزراء المالية من الدول الأعضاء في منطقة اليورو ورئيس البنك المركزي الأوروبي ومفاوض الشؤون الاقتصادية والمالية.

إعانة البطالة الأمريكية

يترقب المستثمرون تقرير طلبات إعانة البطالة الأسبوعي في الولايات المتحدة عن الأسبوع الماضي وسط توقعات بتقدم 1.550 مليون شخص للاستفادة من هذا البرنامج.

وفي غضون الـ11 أسبوعاً الماضية، تقدم نحو 42.677 مليون شخص للحصول على إعانة البطالة الأمريكية، لكن كان تقرير الوظائف الشهري عن مايو/آيار حمل مفاجأة للأسواق، حيث شهد أكبر وتيرة إضافة وظائف في التاريخ.

Source

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق