بانوراما خبرية

ألمانيا: بوتين يسعى لحل الناتو لخوفه من شرارة الديمقراطية

  قال المستشار الألماني أولاف شولتز، يوم الاثنين، إن محاولات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين التي استمرت لسنوات لحل حلف شمال الأطلسي (الناتو) والاتحاد الأوروبي مدفوعة بخوفه من انتشار الديمقراطية إلى روسيا.

وأضاف شولتز، في مقطع فيديو نشره على تويتر: “من الواضح أن بوتين يخشى أن تنتشر شرارة الديمقراطية إلى روسيا، وهذا هو السبب الذي جعله ينتهج منذ سنوات سياسة تهدف إلى حل الناتو والاتحاد الأوروبي، ولكنه لن ينجح”.

يذكر أن الرئيس الروسي وصف، يوم الجمعة، محاولات الغرب لـ”سحق” الاقتصاد الروسي من خلال العقوبات بأنها “محاولة غير ناجحة”، وأضاف أن “الأوضاع الاقتصادية مستقرة”.

وقال بوتين، خلال حلقة نقاشية عقب خطابه في منتدى سانت بطرسبرغ الاقتصادي الدولي، إن “عصر العالم أحادي القطب قد انتهى” في إشارة إلى الولايات المتحدة، وأن الاتحاد الأوروبي “فقد سيادته السياسية بالكامل”.

وفي المقابل، قال الأمين العام لحلف “الناتو” ينس ستولتنبرغ، يوم الأحد، إن الغرب يجب أن يستعد لحرب طويلة في أوكرانيا حيث تحقق روسيا مكاسب إضافية في معركة شرسة للسيطرة على شرق البلاد.

وقال ستولتنبرغ لصحيفة “بيلد أم سونتاغ” الألمانية إنه لا أحد يعرف كم من الوقت سيستمر الصراع ولكن “علينا الاستعداد لحقيقة أن الأمر قد يستغرق سنوات”.

وحول قمة الناتو المرتقبة في مدريد، قال ستولتنبرغ إنه سيتم تبني مفهوم إستراتيجية جديد “سيعلن أن روسيا لم تعد شريكًا، ولكنها تهديد لأمننا وسلامنا واستقرارنا”.

وقال إن “قعقعة السيوف النووية الروسية أمر خطير وغير مسؤول. يجب أن يعلم بوتين أنه لا يمكن الانتصار في حرب نووية ويجب عدم شنها على الإطلاق”.

Print Friendly, PDF & Email