أخباراستثمار وأعمال

“بيت الخبرة الهندسي ECB للتصميمات” يتعاقد مع “مصر إيطاليا العقارية” للإشراف على تنفيذ مشروع ” IL Bosco City”

بمستقبل سيتى في القاهرة الجديدة

أعلن بيت الخبرة الهندسي ECB للتصميمات والاستشارات الهندسية وإدارة المشروعات عن تعاقده مع شركة مصر إيطاليا العقارية وذلك للإدارة والإشراف على تنفيذ مشروع IL Bosco City بمستقبل سيتى بمدينه القاهرة الجديدة .
قال الدكتور محمد عبد الغني، رئيس بيت الخبرة ECB للتصميمات والاستشارات الهندسية وإدارة المشروعات، إن شركته بدأت تعاونها المثمر مع شركة مصر إيطاليا العقارية منذ عام 2014، وتم التعاون للعمل في أكثر من 8 مشروعات مملوكة لشركة مصر إيطاليا العقارية.
وأكد أن تكرار التعاون بين الشركتين في أكثر من مشروع يعد مؤشر نجاح حول جودة وتميز الخدمات والأعمال التي يقوم بها بيت الخبرة الهندسي ECB، كما أن الشركة تحرص على وضع مصلحة العميل في المقام الأول، مع تسخير كافة موارد وخبرات الشركة لخدمة العميل ونجاح المشروع.
وأوضح أن مشروع “البوسكو سيتي: IL Bosco City” عبارة عن مشروع سكني متكامل في “مستقبل سيتي”، بإجمالي استثمارات تبلغ 22 مليار جنيه، ويتم ضخ استثمارات بنحو 800 مليون جنيه بالمشروع خلال العام الجاري، ويقع المشروع على مساحة 268 فدانًا، ويضم وحدات متنوعة ما بين فيلات وتوين هاوس وتاون هاوس وشقق بإجمالي 6 آلاف وحدة سكنية.
وفى ذلك الإطار أعرب كل من المهندس محمد هاني العسال والمهندس محمد خالد العسال الرئيسين التنفيذيين والعضوين المنتدبين لشركة مصر إيطاليا العقارية، عن سعادتهما بالتعاقد مع بيت الخبرة الهندسي ECB مرة أخرى، مؤكدًين على ثقة مصر إيطاليا العقارية فى جودة وقيمة ما ستقدمه ECB لمشروع البوسكو سيتى بالقاهرة الجديدة والذى من المخطط بداية تسليمه في 2024، وأضافا أن مصر إيطاليا العقارية تحرص دائمًا على اختيار كبرى الكيانات للتطوير من مشاريعها وتنفيذها بشكل أفضل وذلك حرصاً من الشركة على ضرورة تلبية احتياجات ومتطلبات عملائها.
كما يضم المشروع “حي تجاري ومباني متعددة الاستخدامات ونادي اجتماعي ومدرسة ونادي اجتماعي ومركز ثقافي ومركز طبي”، وتم وضع المخطط العام والتصميم من خلالCallisonRTKlوDMA، ومن المخطط تسليم المشروع في 2024.

وأشار الدكتور محمد عبد الغنى إلى أن بيت الخبرة ECB نجح في إتمام التفاوض على عدد كبير من المشروعات خلال الربع الأول من العام الجاري في تخصصات متنوعة ومشروعات مملوكة للقطاعين العام والخاص، على أن يتم الإعلان عنها قريبا، لافتا إلى أن التنمية العمرانية التي تنفذها الدولة حاليا تضمن فرصًا استثمارية لكل الشركات الجادة.

Print Friendly, PDF & Email