اقتصاد عربى

“يسقط الديكتاتور”.. إيرانيون يهتفون ضد المرشد الأعلى ورئيسي في محافظات البلاد لهذا السبب

انتشرت موجات احتجاجات في أنحاء المحافظات الإيرانية خلال الأسبوع الماضي بعد أن تسبب قرار حكومي بقطع الدعم في ارتفاع أسعار المواد الغذائية والإمدادات الأساسية.

وكان الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي قد أدخل إصلاحات الدعم التي تهدف إلى السيطرة على أسعار السلع الأساسية في وقت سابق من هذا الشهر في محاولة للتخفيف من تأثير ارتفاع أسعار القمح العالمية ، والعقوبات الأمريكية على الاقتصاد الإيراني.

تعد إيران واحدة من أكبر مستوردي القمح العالميين، حيث تعتمد على روسيا وأوكرانيا فيما يقرب من 40٪ من إمدادات القمح، وفقًا لمنظمة الفاو.

وقالت إذاعة أوروبا الحرة / راديو ليبرتي إن هذه الخطوة تسببت في “ارتفاع كبير في أسعار الطحين في إيران”. كما رفعت الحكومة أسعار بعض السلع الأساسية مثل زيت الطهي ومنتجات الألبان، بحسب رويترز.

وخرجت حشود كبيرة إلى شوارع محافظة خوزستان الجنوبية الغربية للاحتجاج على ارتفاع الأسعار، وفقًا لمقاطع فيديو نشرها نشطاء إيرانيون على وسائل التواصل الاجتماعي.

ومع بداية الأسبوع، امتدت الاحتجاجات إلى محافظات أخرى، بما في ذلك أصفهان وشهرمحال وبختياري. وأظهرت مقاطع فيديو أخرى محتجين يهتفون “يسقط رئيسي” و “يسقط الديكتاتور”.

لم تتمكن CNN من التحقق من صحة مقاطع الفيديو التي شاركها النشطاء على وسائل التواصل الاجتماعي، ولم تذكر وسائل الإعلام الرسمية الإيرانية الاحتجاجات.

Print Friendly, PDF & Email