أخبارإسكان

شعراوى : رفع كفاءة عمليات المعالجة وتدوير المخلفات بمصنع السلام لعدم تكدس أى كميات

تفقد اللواء محمود شعراوي وزير التنمية المحلية ، واللواء خالد عبدالعال محافظ القاهرة ، مصنع السلام للمعالجة والتخلص الآمن من المخلفات البلدية الصلبة والذي تديره الشركة المصرية المتكاملة لتدوير المخلفات (ايكوم) طبقاً للتعاقد بين المحافظة ممثلة فى هيئة نظافة وتجميل القاهرة والشركة و يستقبل مخلفات المنطقتين  الشمالية والشرقية .

ذلك فى إطار المتابعة المستمرة لوزارة التنمية المحلية لمنظومة المخلفات الصلبة الجديدة بمحافظة القاهرة تنفيذاً لتوجيهات رئيس الجمهورية وتكليفات رئيس مجلس الوزراء .

وفى بداية الزيارة تابع وزير التنمية المحلية ومحافظ القاهرة سير منظومة العمل بالمصنع ومعدل المدخلات اليومية من المخلفات للمنطقتين الشرقية والغربية  والتى يتم فرزها ، ونوعية المخلفات غير الصالحة للمعالجة وكمية المرفوضات والمخلفات الواجب نقلها إلى مدفن العبور .

وأشار مسئولى الشركة إلى أن السعة التصميمة للمصنع تبلغ حوالي ( ٤٠٠٠ طن/ يوم ) ، و يبلغ متوسط كمية المدخلات اليومية من المخلفات التي تصل إلى المصنع حوالي ٣٥٠٠ طن/يوم ، ويتم تشغيل خطوط الإستقبال الثلاثة بالمصنع للمعالجة والتدوير عبر السيور وماكينة الفرم والفاصل الهوائى على مدار 24 ساعة ، حيث يتم فصل المخلفات واستخراج السماد العضوى كمنتج نهائى جاهز للبيع و توجيه بعض المرفوضات لإنتاج الوقود البديل وباقى ناتج المعالجة إلى الدفن الصحى الآمن .

ومن جانبه وجه وزير التنمية المحلية برفع كفاءة عمليات المعالجة وتدوير المخلفات بالمصنع لعدم تكدس وتراكم المخلفات الواردة بصورة يومية وشدد الوزير على ضرورة إحكام السيطرة على عمليات نقل وتحميل المخلفات الغير صالحة للمعالجة إلى المدفن الصحى بالعبور لعدم إلقاء حمولات السيارات فى أى مكان آخر بين محافظتى القاهرة والقليوبية ومحاسبة أى سائق يقوم بذلك .

كما طلب اللواء محمود شعراوى من الوحدة التنفيذية للمخلفات بالوزارة بإعداد تقرير شامل حول تقييم العمل وآلية تشغيل المصنع ومراجعة الإلتزامات التى تعهدت بها الشركة فيما يخص التعاقد الخاص بإعادة تأهيل وتشغيل مصنع السلام لتحسين العائد الاقتصادي والبيئى والاجتماعي .

وأكد وزير التنمية المحلية أن الحكومة تعمل على رفع كفاءة عمليات جمع ونقل المخلفات داخل محافظة القاهرة وباقى محافظات الجمهورية لتحسين مستوى النظافة والحفاظ على صحة المواطنين ، بالإضافة إلى عدم تراكم أى كميات للقمامة فى الشوارع  والتخلص الآمن منها .

ومن جانبه أكد اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة أن هناك متابعة مستمرة لعملية تقديم خدمات جمع ونقل القمامة ونظافة الشوارع والمرافق العامة وعمليات التدوير والمعالجة والدفن الصحى الآمن للمخلفات في جميع أحياء القاهرة التى تقوم بها الهيئة العامة لنظافة وتجميل القاهرة بالمنطقتين الشمالية والجنوبية وشركة انفيروماستر بالمنطقة الشرقية وشركة ارتقاء بالمنطقة الغربية لضمان استدامة الخدمة على مدار اليوم وعدم وجود تراكمات في الشوارع لإعادة المظهر الجمالى لشوارع القاهرة من جديد لتتماشى مع المشروعات القومية الكبرى التي تشهدها العاصمة في عهد السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي .

وأشار محافظ القاهرة إلى أن مصنع السلام هو واحد من مصنعين لتدوير المخلفات بالقاهرة أحدهما بمايو وهو يستخدم لإعادة التدوير لتوفير الوقود البديل للفحم لمصانع الأسمنت ، والمادة العضوية يتم معالجتها لصناعة السماد المستخدم في الزراعة.

وشدد محافظ القاهرة علي أن منظومة النظافة الجديدة تحظى باهتمام القيادة السياسية ومتابعة السيد رئيس مجلس الوزراء وهناك متابعة مستمرة لمستوى عمل شركات النظافة فى الأحياء المختلفة ، مشيرًا إلى أن الدولة قامت بتقديم كل الدعم اللازم لضمان نجاح المنظومة الجديدة للمخلفات بالعاصمة .

وأكد اللواء خالد عبدالعال أن معيار نجاح المنظومة الجديدة قائم على إحداث تغيير فعلى يشعر بوجوده المواطن على أرض الواقع .

كما تفقد وزير التنمية المحلية ومحافظ القاهرة في ختام الجولة المعمل الموجود بالمصنع لمتابعة آلية العمل وضمان جودة الوقود البديل المنتج بالمصنع بعد الاستعانة بأجهزة قياس المجتوي الحراري وبعض الأجهزة الحديثة الأخرى .

رافق الوزير والمحافظ في جولتهما كل من الدكتور  إبراهيم صابر نائب المحافظ للمنطقة الشرقية واللواء إبراهيم عوض سكرتير عام مساعد محافظة القاهرة ومسئولي هيئة نظافة وتجميل القاهرة والوحدة التنفيذية للمخلفات بوزارة التنمية المحلية وممثل شركة ” انفيروماستر ” للخدمات البيئية وتدوير المخلفات التى تقوم بخدمات جمع المخلفات بالمنطقة الشرقية بالقاهرة .

Print Friendly, PDF & Email