أخبارملفات

أكثر من 3500 متطوع ومتطوعة في المسجد الحرام يُقدمون خدماتهم لقاصدي بيت الله

قدّم أكثر من 3500 متطوع ومتطوعة بالمسجد الحرام خدماتهم لقاصدي بيت الله من خلال دفع العربات اليدوية والرعاية الصحية وتنظيم وتفويج الحشود.

أوضح وكيل الخدمات الاجتماعية والتطوعية بالرئاسة لشئون الحرمين المهندس أمجد الحازمي بأن عدد المتطوعين من الرجال وصل إلى 2352 متطوعاً والنساء 1237 متطوعة، مشيراً إلى أن الوكالة تعمل على تنويع مبادرتها لخدمة ضيوف الرحمن، وتقديم أفضل وأرقى الخدمات التي تُقدمها ونشر ثقافة العمل التطوعي وتكوين الشراكات المجتمعية وتفعيل دور منسوبي ومنسوبات الرئاسة للمشاركة في الأعمال التطوعية.

أضاف المهندس الحازمي أن تحقيق النتائج المتميزة للخدمات الاجتماعية والتطوعية واستدامتها عبر اكتشاف فرص التحسين واستثمار المواهب والقدرات والكفاءات الوطنية العاملة على خدمة قاصدي الحرمين الشريفين، وتمكينها من تحقيق النجاحات على المستوى المحلي والعالمي، وبناء منظومة خدمية تراعي المستجدات العالمية والمحلية، وبحث سُبل التعاون مع الجهات ذات الاختصاص والجهات الخيرية والمجتمعية.

وأبان الحازمي أن الوكالة تعمل للأشخاص ذوي الإعاقة في جميع المجالات للإسهام في تنمية قدراتهم، واندماجهم بشكل طبيعي في مختلف مواقع المسجد الحرام، وتقليل الآثار السلبية للإعاقة، مضيفاً بأنه تعددت خدمات الوقاية والرعاية، وتجهيز مصليات خاصة لهم بخدمات متكاملة لتسهيل عملية التواصل معهم، وفهمهم وإرشادهم، والعمل على تقديم كافة الخدمات بجميع فئاتهم المختلفة، وكذلك أصحاب الإعاقة البصرية (المكفوفين) بالخدمات التي تقدمها الرئاسة وتشارك الإدارة العامة للخدمات الاجتماعية في المناسبات والفعاليات العالمية والاجتماعية والوطنية منذ أن كانت وحدة، وتفعيل مسارات لذوي الإعاقة الحركية ومسارات محسوسة لذوي الإعاقة البصرية.

 

Print Friendly, PDF & Email