أخبارمحافظات

بيان من شعبة المواد الغذائية في مصر حول أزمة الشوكولاتة وعلاقتها بالمخدرات

قال حازم المنوفي، عضو شعبة المواد الغذائية بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن شركة فيريرو لها عدة مصانع على مستوى العالم، والمنتجات التي تصنعها الشركة ومن بينها «بيضة كيندر» تأتي من مصنع في الهند.

وتابع: بينما الإنتاجية التي حدث حولها جدل وتسببت في إصابة عدد من الأطفال في إنجلترا، تورد إليهم من مصنع في بلجيكا، كما أن خط الإنتاج الذي ظهرت به المشكلة، وفقًا لما أعلنوه، له تواريخ محدده، ويتراوح تاريخ إنتاجها بين 11 يوليو و7 أكتوبر 2022.

وحول ما أثير أيضًا حول الشوكولاتة الألمانية المستوردة التي أطلق عليها مؤخرًا «شوكولاتة الخشخاش» لاحتوائها على نبات الخشخاش، وهو النبات الذي يستخرج منه الأفيون والمواد والأدوية الأفيونية بالإضافة لبعض المسكنات.

أوضح المنوفي، أن هذا النوع من الشوكولاتة موجود في السوق المصري منذ عشرات السنين، ولم يظهر أي مشكلات أو حالة إدمان بسبب كثرة تناولها.

وأوضح أن هناك نوعين رئيسيين من نبات الخشخاش، أحدهما مخدر والآخر لا يحتوي على مادة مخدرة، وهما خشخاش أبو النوم، ويحتوي على مادة الأفيون المخدرة، وتشتهر زراعة نبات خشخاش أبو النوم في أفغانستان، وتركيا، وإيران، والهند.

واستطرد: أما خشخاش الزهور فهو يحتوي في نهايته على زهور متفتحة تزدهر في الربيع، وهذا النوع من الخشخاش لا يحتوي على أي مواد مخدرة، ويستخدم بكثرة في صناعة الحلوى والأطعمة والمخبوزات.

وأضاف عضو شعبة المواد الغذائية أنه لا داع للذعر، لأن جميع هذه المنتجات موجودة في السوق المصري منذ عشرات السنين، ولم يظهر حالة إصابة ببكتيريا من شوكولاته كيندر، أو حالة إدمان واحدة من الشوكولاتة الألمانية، كما أن الجهات الرسمية تقوم بفحص جميع المنتجات قبل أن تدخل السوق المصري.

كان أيمن حسام الدين، رئيس جهاز حماية المستهلك، أعلن أنه تم شن حملات ضبط ورقابة على الأسواق كإجراء وقائي لجمع عينات من شيكولاتة «كيندر» لفحصها والتأكد من خلوها من مرض السالمونيلا.

يأتي ذلك في ضوء استدعاء شركة فيريرو لبعض منتجات الشيكولاتة، بسبب ما تم تداوله على وسائل الإعلام العالمية، بعد تسجيل عدد من الإصابات بمرض السالمونيلا في أوروبا تصل إلى 63 حالة تسمم في بريطانيا.

كما أثير الجدل مؤخرًا حول الشوكولاته الألمانية التي تحتوي على نبات الخشخاش، والتي سلط عليها الضوء دكتور جابر نصار، رئيس جامعة القاهرة السابق، الذي شن عليها هجومًا قائلاً إن بعض أنواع الشوكولاتة الموجودة بالأسواق تحتوي على نسبة من بذور نبات الخشخاش المخدرة، والمباح استخدامها وتناولها في أوروبا وأمريكا، ولكن وجودها في السوق المحلي يعتبر جريمة.

 

Print Friendly, PDF & Email